عالم رايقه جداً

سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محمد فتيت

حدثتنى احداهن يوماً عن العلاقه الطرديه بين الزوج و الزوجه فكنا فى إحدى محاضرات التنميه البشريه الملعونه التى يدعى المحاضرون فيها مالايفعلون.
وحتى لا يسئ بعضهم الظن فحديثى عن من كانت تحاضر فهى تكبرنى بلا ما يقل عن 10 أعوام ويزيد .
بشوشه - ذكيه - تجيد الالقاء وتحترف التدريب وحكمت عليها من خبراتى العمليه فى هذا المجال .
وحتى لا أطيل فكان السؤال عن العلاقه الطرديه بين الزوج و الزوجه؟
وطرحت هذا السؤال للحاضرين وانتظرت ان يجيب أحدهم ..ولكن كانت الاجابات غير مرضيه بالنسبه لها .. وبما إنى أحد الكارهين للرياضيات والحساب و ماشابه فأسرعت الى المعجزة Google طبعاً ليجيبنى على الاقل على تعريف العلاقه الطرديه .
وكانت الاجابه مضحكه جداً ...
"العلاقة الطردية هي العلاقة بين متغيرين التي ترمز كلما زاد أحدهما بمقدار معين يزيد الآخر بزيادة تتناسب مع زيادة الأول والعكس صحيح وسميت بهذا الاسم لانها ترمز إلى المطاردة بين اثنين."
فرفعت يدى معلناً رغبتى فى الاجابه ووقفت ممسكاً بهاتفى الذى يحمل هذا التعريف وبدأت حديثى قائلا : انها حاله المطاردة بين الزوج والزوجه ...فوجدتها تقضب حاجبيها...فأكملت حديثى قائلا : هل شاهدتى يوماً توم وجيرى فالعلاقه الطرديه هى علاقه توم بجيرى والعلاقه الطرديه بين الزوج و الزوجه هى نفس العلاقه .
فنظرت الى بإنتباة أثار بنفسى القلق ولكنى تماسكت لاكمل ما بدأته
نعم ففى مرحله الحب يستمع كلاهما للاخر بشكل يبشر بإتفاق تام ويقدم كل منها التنازلات اللازمه لاتمام وانهاء هذا الحب ويكلل بالزواج . وبعد الزواج يظهر التعريف العلمى للعلاقه الطرديه والتى ترمز للمطاردة بين اثنين
وبالفعل يبدأ الحديث بصوت منخفض فيحاول أحدهم رفع صوته لاثبات وجهه نظرة فيعلو صوت الاخر بزيادة تتناسب مع زيادة الاول وبالتالى يحدث العكس الى ان تنتهى بالمطاردة واشعال هذا المأسوف " البيت طبعاً " الى حلبه من حلبات المصارعه للاوزان الثقيله .
وسكت برهه وشرد زهنى وفقت على تصفيق حاد ونظرت حولى فوجدت الرجال فقط بصفقون والنساء ينظرن نظرة قد تودى الى ان تتحول هذة القاعه هى الاخرى الى حلبه مصارعه .
ومن هذا اليوم اتخذت قرارا ان ابتعد عن دورات التنميه البشريه الى الابد حيث اننى اصبحت احد المستهدين وربنا يستر .

 
 

محمد فتيت محمد فتيت
المدير العام

نائب رئيس مجلس إدارة مصر الآن

0  405 0

الكلمات الدلالية

آخر المجبين بالخبر

اخبار مشابهة

اخبار مقترحة