كلنا سلاح التلميذ

سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر
كتب - إسلام طه
عندما نتحدث عن التعليم .. فقط في مصر كتب الوزاره ما زالت تحتفظ برونقها جديده لم يستفيد منه الطالب بل يقوم المدرس بطلب شراء سلاح التلميذ وبعض الكتب الخارجيه .. كذلك في المعاهد والكليات يحدث نفس الشئ تجد مدرس فاشل يقوم بعمل مذكره لتباع ويكون له حصه وتترك كتب قام بالاشراف عليها دكاتره وليس مجرد مدرسين او حاصلين على مؤهلات علميه عاديه بل منهم من تعدى الماجستير ومنهم من حصل عالدكتوراه .. اذا ما علينا الا ان نقوم بتوفير العناء عالدوله في تلك الملايين التي تكلفها طباعه الكتب الوزاريه التي تباع عند نهايه كل عام لمطاعم الفول والفلافل ونقوم بالتوفير على الاهالي مصاريف تلك الكتب ونشتري سلاح التلميذ ونجعل من التابلت وسيلة ترفيه بدلاً من وضع المناهج عليه لن اطيل الحديث ولكن هذا مختصر النهب المقنن في مصر مثله مثل التغذيه في المدارس ولا عزاء للفقراء
 

محمد فتيت محمد فتيت
المدير العام

نائب رئيس مجلس إدارة مصر الآن

0  198 0

الكلمات الدلالية

آخر المجبين بالخبر

اخبار مشابهة

اخبار مقترحة