بالصور والفيديو...«جيلاتي الرز بلبن والغريبة والكنافة والدايت» أخر افتكاسات ثورة الايس كريم رول ببورسعيد...تفكير خارج الصندوق لخلق فرص عمل مبتكرة

سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

 

تقرير / زيزي إبراهيم

 

" عمو أنا عايز أيس كريم بالكنافة " كلمة نطقها ذلك الطفل الذي لم يتعدي عمره العشرة سنوات والابتسامة تكسو وجهه وهو يرفع بيده الصغيرة بشيك الدفه لأحد الشباب من خلف ساتر زجاجي يقوم الشاب من ورائه بصناعه الايس كريم  الملفوف " الرول"

انتقلت عدسة " مصر الان " في بورسعيد لمعايشة تجربة صناعة "  الأيس كريم رول" في احدي المحلات الشبابية في المحافظة طيلة اليوم  والتي انتشرت منذ قرابة عامة لمعرفة كيفية  كواليس تصنيع ذلك " الأيس كريم " الذي تسبب في ثورة في مفهوم المثلجات في المحافظة

وكان قد أطلق مجموعة من الشباب في محافظة بورسعيد مبادرة لمحاربة البطالة وذلك عن طريق ابتكار الايس كريم بالنكهات المختلفة كالرز بلبن والكنافة والغريبة بجانب الفاكهة المختلفة وخاصة أنه شهد رواجا كبيرا في الفترة الأخيرة. فجميعنا منذ الطفولة وإلي الكبر نأكل الأيس كريم ولا نعلم ماهية مكوناته ، وما يصل لمرأى نظرنا فقط  غلاف المنتج ، ولكن " الأيس كريم الرول" دمر ذلك المفهوم التقليدي ، لأن الايس كريم يصنع أمام الزبون وتكون مكوناته حسب رغبته ، حيث يردد الصانع كلمة " الزبون يفكر فى الطعم الى نفسه فيه واحنا ننفذه ليه قدامه"

جهاز صناعة الايس كريم " درجة حرارته  من -30 حتى -50 درجة"

وبمجرد أن دخلنا  من باب المحل وجدنا عشرات الفتيات والفتيان يقفون ينتظرون الحصول على ما طلبوه ، وأمامهم ثلاث شباب كل منهم  أمامه جهاز اسطواني  يشبه " الصنية " درجة حرارته منخفضة تتراوح ما بين -30 درجة مئوية حتى -50 درجة مئوية  يسكب عليها سائل الشيكولاته أو الفانيليا ويمسك بيده " مقطفين " أو " سكينتين" كما يطلقون عليها  يستخدمها لتقطيع الفواكة أو المكسرات أو الكنافة أو الرز بلبن أو أي شئ أخر داخل ذلك السائل الذي سرعان ما يتم تجميده ، فيقوم الشاب بفرد ذلك المزيج أكثر من مره ثم يقوم بلفه بطريقة " الرول " ثم يسكب عليه صوص الكارميلا أو الشيكولا أو اى صوص أخر حسب الطلب

صاحب المحل " أيس كريم الدايت والحلويات الشرقي أخر الاختراعات"

" معلش عارف ان فيه ضغط فى الشغل انهارده " كانت تلك أول كلمات قالها " اسلام الخولي " 23 عام طالب بالأكاديمية البحرية بوجه مبستم بعد ما تحاورنا معه لنتعرف منه على فكرة " الايس كريم رول"

قال اسلام " ظهرت فكرة تصنيع الأيس كريم رول ببورسعيد منذ أكثر من عام ونصف  وهى فكرة تغير المفهوم القديم تجاه المثلجات وبالأخص بأن الزبون يختار نوع الشيكولاته أو الفاكهة الذي يرغب في وضعها ويتم تقطيعها أمامه ومزجها في السائل الذى يتحول لأيس كريم في أقل من 50 ثانية"

وعن أنواع الأيس كريم المبتكرة التي تدخلها الأيس كريم رول ببورسعيد قال " أحلي شئ في فكرة الأيس كريم الملفوف أو " الرول"  ان الزبون ممكن يضيف أي حلويات أو فاكهه طازة وتتكسر داخل الأيس كريم وتمتزج بيه " منوها بأن " أيس كريم الدايت وهو أيس كريم بالشوفان ظهر مؤخرا ، بجانب أيس كريم حلويات الشرقي الذى لاقي نجاحا كبيرا ومنه  ايس كريم الرز بلبن والمكسرات ، وأيس كريم البقلاوة وفوقه جوز الهند ، وأيس كريم الكنافة ، وأيس كريم البسبوسة "

العاملين بالمحل "  لازم الشباب يفكر خارج الصندوق عشان الرزق"

و عقب ذلك قال " محمد عبد القادر " 17 سنة  " لقد تدربت على تصنيع ذلك النوع من الأيس كريم في أربعة أيام فقط " منوها بأن الفكرة قد لاقت نجاحا سريعا في بورسعيد وبقبل عليها الأطفال والكبار على حد السواء وبالأخص لأن الايس كريم يتم تصنيعه وتجميده أمامهم فيقومون بتصويره ويسعدون برؤيته

واستكمل  محمود يسري  طالب بالمعهد العالي للحاسب الالي وادارات الأعمال ببورسعيد وأحد العاملين بالمشروع " الموضوع مش مكلف  بشكل كبير لأن ثمن الجهاز الخاص بتصنيع الأيس كريم ما بين 10 ألاف و15 ألف جنيه "

وتابع " محمود يسري"  الشباب لما بيجتمع و بيفكر خارج الصندوق ويبتكر أشياء ومشروعات مختلفة هيقدر يحقق أحلامه بأبسط وأسهل الطرق ، لأن احنا في عصر مختلف بيعتمد على الابتكار مش التقليد " منوها بأنه تعلم تلك المهنة في يومين فقط وأهم ما يميز تلك المهنة البراعة  والسرعة في استخدام السكاكين حتى لا يتكتل السائل ولا يتحول إلى " أيس كريم رول"

 

 

 

 

 

 

 


Ahmed Sherdy Ahmed Sherdy
المدير العام

رئيس مجلس إدارة مصر الآن

0  744 0

الكلمات الدلالية

آخر المجبين بالخبر

اخبار مشابهة

اخبار مقترحة